اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: توماس كرونستاينر/ صور جيتي



بسبب انتشار كوفيد-19، أصبح الناس مضطرين إلى التعامل مع الموت من دون أي من الوسائل التي كانت متاحة من قبل.

2020-04-15 18:49:05

15 أبريل 2020
أبلغت لوري بيرلو زملاءها بالبريد الإلكتروني بوفاة جدتها مؤخراً، وأعلمتهم أنها ترغب في أخذ إجازة لبقية اليوم. في اليوم التالي، جلست أمام حاسوبها وفتحت منصة زوم، تماماً كما تفعل أثناء العمل. ولكن في هذه المرة، كانت تشاهد عملية الدفن. لن يكون هناك أي تقاليد دينية، ولن يغمرها الجيران بالعناق والمأكولات المنزلية. كان حدادها محصوراً ضمن جدران منزلها. كانت بيرلو في جنوب نيو جيرسي، أما جدتها سيلفيا واينجاست فقد توفيت في بروكلين ودُفنت في لونج آيلاند. لم يكن الذهاب إلى هناك بالسيارة أمراً مستحيلاً، ولكن المجازفات كانت كثيرة للغاية. كان أخصائيو الرعاية الصحية يزورون منزل جدتها بشكل متكرر في أيامها الأخيرة، ولا يعرفون ما إذا كانت مصابة بكوفيد-19 أم لا؛ إذ لم تخضع واينجاست للاختبار. وبسبب الابتعاد الاجتماعي، لم يُسمح بحضور الجنازة شخصياً إلا لعشرة أشخاص، وكانت العائلة كبيرة. وفيما كانت تشاهد البث الحي، شعرت بالغرابة، وشيء من الغضب. لقد شعرت أنها قلَّلت من احترام جدتها -التي تمكنت من الصمود في وجه أعتى الظروف أثناء الحرب العالمية الثانية- عندما شاهدت دفنها على نفس المنصة التي تستخدمها لاجتماعات العمل. لم تشعر براحة النفس بعد هذه الجنازة. تقول بيرلو: "إن الأمر أشبه بمشاهدة فيلم، غير أنك جزء منه. إن مشاهدة الدفن، ورؤية الحاضرين واقفين بشكل متفرق وهم يرتدون الأقنعة من دون الاقتراب من بعضهم البعض، ومن دون عناق، أمر غريب للغاية". لم تعرف ماذا يمكن أن تفعل؛ فصنعت كعكة تفاح. وغرَّدت على تويتر أن جدتها كانت تستحق أكثر من ذلك.

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

مصطلح اليوم


FERMI PARADOX

مفارقة فيرمي

هي التضارب الواضح بين حقيقة أن البشر لم يتمكنوا من العثور على أي دليل حول وجود حياة ذكية خارج كوكب الأرض على الرغم من احتمال وجودها بالنظر إلى ما نعرفه عن الكون.