Article image




تم اختيار 10 مبتكرين للفوز بالجائزة هذا العام، عملت على تقييمهم لجنة من الحكام ذوي الخبرات الطويلة في مجالات متعددة.

2021-03-25 11:58:57

28 ديسمبر 2020

أعلنت إم آي تي تكنولوجي ريفيو عن أسماء الرابحين بالنسخة الثالثة من جائزة مبتكرون دون 35، التي أطلق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي ورئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، دورتَها الأولى في يوليو 2018.

تهدف الجائزة إلى تكريم المبتكرين والمبتكرات العرب الشباب في جميع أنحاء العالم ممن هم دون 35 عاماً، وتسليط الضوء على إنجازاتهم في العديد من القطاعات الحيوية التي يعملون من خلالها على إيجاد حلول للتحديات التي تواجهها البشرية. وفي النسختين السابقتين من الجائزة في عامي 2018 و2019، تم اختيار 30 فائزاً من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وفلسطين والأردن ولبنان وسوريا واليمن ومصر والكويت وتونس وتركيا والولايات المتحدة الأميركية، قدموا ابتكاراتهم في حقول متنوعة، تشمل الإنترنت والتقنيات الحيوية والطب والبرمجة والطاقة والذكاء الاصطناعي والطائرات المسيرة ذاتية القيادة وغيرها.

الرابحون في نسخة 2020 من “جائزة مبتكرون دون 35”

وقد تم اختيار 10 مبتكرين بجائزة “مبتكرون دون 35” لعام 2020، عملت على تقييمهم لجنة من الحكام ذوي الخبرات الطويلة في مجالات التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي والبيولوجيا الحيوية والطب والأمن السيبراني، وغيرها من القطاعات التي تشكل المستقبل.

  • آية القاجيجي، ليبية، مرشحة لنيل درجة الدكتوراه في جامعة باث بالمملكة المتحدة؛ لابتكارها الذي ينطوي على استخدام الأقطاب الكهربائية واسعة المساحة في دراسة سلوك الخلايا السرطانية البشرية.
  • غادة عدنان الزمزمي، سعودية، زميلة باحثة في المعاهد الوطنية الأميركية للصحة؛ لابتكارها نظاماً ذكياً للمراقبة المستمرة والكشف الفوري والتقييم المدرك للسياق والتنبؤ المبكر بألم حديثي الولادة.
  • نازك الأتب، لبنانية، باحثة في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا في المملكة العربية السعودية؛ لعملها في تطوير خلايا شمسية غير عضوية فائقة المرونة وذات قابلية عالية للتمدد وخفيفة الوزن وتتمتع بكفاءة عالية وموثوقية ممتازة وأداء حراري محسن.
  • خليل رمادي، وهو بروفسور فلسطيني أميركي في جامعة نيويورك أبوظبي؛ لعمله في ابتكار أقراص إلكترونية قابلة للبلع لمعالجة الاضطرابات الدماغية والمعوية والمناعية.
  • هيثم الحسنية، لبناني، أستاذ مساعد في جامعة إلينوي بالولايات المتحدة الأميركية؛ لعمله في تمكين المركبات ذاتية القيادة من رؤية وتصوير محيطها في الأحوال الجوية السيئة التي تفشل فيها الكاميرات وأجهزة الاستشعار البصرية.
  • شهد خالد الصيعري، سعودية، زميلة ما بعد الدكتوراه في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا؛ لعملها في إنشاء غشاء ذكي مزدوج يسمح بالكشف الفوري عن عدوى الاتصال غير المباشر ومنعها.
  • محمد البرلسى، مصري، زميل باحث في جمعية هارفارد للزمالة وفي معهد ماكس بلانك لأبحاث القلب والرئة بألمانيا؛ لعمله في تحديد آلية وراثية جديدة تمكّن الخلايا والكائنات الحية من مقاومة الطفرات والتكيف معها لتجنب ظهور التشوهات والأمراض.
  •  جيسيكا حنا، لبنانية الجنسية، مرشحة لنيل درجة الدكتوراه في الجامعة الأميركية في بيروت، لبنان؛ لعملها على إنشاء نظام غير واخز قابل للارتداء ويعتمد على التكنولوجيا الكهرومغناطيسية لمراقبة مستوى السكر في الدم بشكل مستمر.
  • أيولا بريمو، نيجيري يعيش في الإمارات العربية المتحدة، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي للعمليات في شركة سايكلد تكنولوجيز (Cycled Technologies) في الإمارات العربية المتحدة؛ لعمله على ابتكار الحاوية الذكية ذات الفرز الذاتي (SmartBin) التي تستخدم الذكاء الاصطناعي للكشف عن المواد القابلة لإعادة التدوير وفرزها وإخراجها من مسار النفايات العام مباشرةً عند نقطة التخلص منها.
  • كيندا الطربوش، من سوريا، المؤسسة المشاركة والرئيسة التنفيذية لشركة لَبلِب (Lableb) في الإمارات العربية المتحدة؛ لعملها على إنشاء لَبلِب، وهي منصة توفر خدمة البحث لمساعدة المستخدمين على الوصول إلى ما يبحثون عنه وتزويدهم بنتائج البحث الصحيحة.

ومن الجدير بالذكر أن ثلاثة من الرابحين بجائزة مبتكرون دون 35 مينا لعام 2019 قد فازوا بالنسخة العالمية من المسابقة في عام 2020؛ حيث فازت الإماراتية غنى الهنائي تقديراً لعملها في تطوير منصة متكاملة لإدارة موارد الطاقة والمياه في منطقة الشرق الأوسط. وفاز الفلسطيني عمر أبو ضيَّة عن عمله على تطوير أنظمة كريسبر جديدة تتمتع بقدرة أكبر في تحرير الجينات والتشخيص الجزيئي. وفاز التونسي محمد ضَوافّي لعمله على تطوير أطراف صناعية حيوية وقابلة للتخصيص ومصنوعة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد للأطفال والشباب.

يُشار إلى أن منصة إم آي تي تكنولوجي ريفيو العالمية، التي تصدر في بوسطن بالولايات المتحدة الأميركية، قد أطلقت جائزة مبتكرون دون 35 لأول مرة في عام 1999 بهدف التعريف بالمبتكرين الشباب. ومنذ ذلك الحين، قدمت الجائزة العديد من المبتكرين الذين غيروا وجه التاريخ الحديث، من بينهم مؤسسو شركتي فيسبوك وجوجل. وتُصدِر إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية، إحدى منصات هيكل ميديا، الإصدارات العربية من المجلة والموقع الإلكتروني، بالإضافة إلى إصدار قائمة “مبتكرون دون 35”.