اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
الصورة الأصلية: شاترستوك | تعديل: إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية



تعرف على الصفات الأساسية الخمس التي ستساعد رؤساء الكيانات الحكومية على قيادتها بنجاح في الحقبة الرقمية.

2022-01-26 18:26:10

24 يناير 2021
نشرة خاصة من إيرنست ويونغ تتطلب القيادة الفعالة في العصر الرقمي من القادة الحكوميين الاستعانة بعقلية جديدة أكثر تقبلاً وانفتاحاً على التطورات المحمومة في صناعة التكنولوجيا، واستكشاف الثقافات التنظيمية وثقافات الامتثال المستدامة للمستقبل ضمن نطاق سلطتهم. وعلى هذا، فإن تغيير العقلية -بما فيها الفلسفات والسلوكيات- سيكون من أصعب التحديات التي ستواجهها الحكومات في كافة أنحاء العالم عند تطبيق مقاربات الحكومة الرقمية. من المهم إذن أن يسعى المسؤولون الحكوميون في السنوات المقبلة إلى تجسيد هذه الصفات الخمس لضمان التكامل المطرد للتكنولوجيات وأساليب العمل الجديدة والمبتكرة ضمن نماذج التشغيل. ما هي الحكومة الإلكترونية؟ وفقاً للبنك الدولي فإن “مفهوم الحكومة الرقمية يمثل نقلة جذرية في الأسلوب الذي تتبعه الحكومات في كافة أنحاء العالم في تنفيذ مهماتها” وضمن هذا التعريف يأتي تحول الأهداف التنظيمية لتطبيق قوانين وتشريعات مبنية على الأدلة وتأسيس عملية حكومية ذات أساس شفاف ومصممة على وجه الخصوص لتمويل مستقبل مبتكر لكامل المجتمع. 1- العقلية التعاونية وفقاً للأمم المتحدة، يجب على مسؤولي الحكومات في المستقبل أن يعتنقوا عقلية تعاونية تسمح لهم بتحديد

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.