Article image




ننتظركم يوم 22 يونيو القادم في المؤتمر الافتراضي الذي ننظمه، تحت عنوان "تصور جديد للعمل" (Work Reimagned).

2021-06-22 16:33:53

14 يونيو 2021

مؤتمر افتراضي حول مستقبل العمل

ما مدى استعداد شركتك أو مؤسستك للتكيف مع الزعزعة التي تحدثها التقنيات الناشئة، والذكاء الاصطناعي، في القطاع والسوق الذي تعمل فيه؟ كيف سيكون حال القوى العاملة في القرن الواحد والعشرين وكيف يمكنك تحضيرها بشكل أفضل للتغيرات الكبرى؟ كيف يستجيب القادة المتميزون للتغيير؟ وكيف يستعدون للاستفادة من التطوير التقني الناشئ والتعامل مع مستقبل غير واضح؟ ما العوامل التقنية التي تمكن من إعداد إستراتيجية للاستجابة عوضاً عن التعامل مع التغيير بردود أفعال؟ وكيف تحافظ على استعداد مسبق للتغيرات في ديناميكيات القوة العاملة؟

للإجابة عن هذه الأسئلة، تنظم إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية، أحد مواقع مجرة، مؤتمراً افتراضياً باللغة الإنجليزية بعنوان “تصور جديد للعمل” (Work Reimagned) يوم 22 يونيو من الساعة الثالثة بعد الظهر وحتى الثامنة مساءً بتوقيت دبي. ويركز المؤتمر على “مستقبل العمل” بمشاركة واسعة من خبراء التكنولوجيا والإدارة وقادة أعمال وباحثين يمثلون شركات كبرى ومؤسسات تعليمية مرموقة من جميع أنحاء العالم.

يمكنك التسجيل الآن للمشاركة في المؤتمر من هنا.

وسيقام المؤتمر بانضمام جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي كراعٍ رئيسي؛ حيث تعد أول جامعة متخصصة بالذكاء الاصطناعي في العالم وتتخذ من مدينة مصدر في أبوظبي مقراً لها. وتمثل الجامعة جزءاً من إستراتيجية الإمارات العربية المتحدة التي تهدف إلى دفعها قدماً لتصبح مركزاً رائداً عالمياً في مجال الذكاء الاصطناعي، ما يساهم في جعلها قدوة للمنطقة في مجال الابتكار والتطور التكنولوجي.

في افتتاح المؤتمر، سيلقي البروفيسور الدكتور إريك زينغ، رئيس جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، كلمة بعنوان “أهمية الذكاء الاصطناعي المسؤول في مستقبل مجتمعاتنا”. ثم تنطلق فعاليات المؤتمر لتغطي ثلاثة محاور، هي:

المحور الأول: تبني التقنيات الناشئة من قبل قادة الأعمال والقوى العاملة

يتناول هذا المحور تسارع تبني التقنيات الناشئة مؤخراً، ويناقش التوجهات التي سترسم معالم مستقبل العمل، ومتى ستتحول هذه التوجهات إلى حقيقة، وكيف نضمن تبنيها بشكل ناجح من قبل قادة الأعمال والقوى العاملة. ويضم هذا المحور:

كلمة بعنوان “العمل من المنزل أسلوب أثبت نجاحه”، يلقيها جوزيه باريرو، الأستاذ المساعد في كلية الأعمال بمعهد المكسيك المستقل للتكنولوجيا (ITAM).

جلسة حوارية بعنوان “إعداد الجيل الجديد من القادة: شحذ المهارات وصقلها، والتدريب، وإعادة التدريب”، تستضيفها ليلى زيكو، أحد الفائزين بجائزة “مبتكرون دون 35” من إم آي تي تكنولوجي ريفيو والأستاذة المساعدة في الجامعة الأميركية بالقاهرة، ويشارك فيها كل من: نافذ الدقاق، رئيس مجلس إدارة منصة إدراك والرئيس التنفيذي لمؤسسة الملكة رانيا بمكتب لندن، وأناند شوبرا، المدير العام لشركة إميريتوس بالمملكة المتحدة، وعبدالعزيز المالك، المدير العام لدعم الأبحاث والابتكار في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

يمكنك التسجيل الآن للمشاركة في المؤتمر من هنا.

المحور الثاني: تعزيز الذكاء

أصبح الذكاء الاصطناعي ذاتي التحكم مفهوماً قديماً، ويبرز اليوم مفهوم “الذكاء المعزز” الذي يعزز قدرات القوى العاملة والمستهلكين على اتخاذ القرارات. يتناول هذا المحور كيفية تبلور هذه الرؤية الجديدة للأتمتة والأسس التي ينبغي توفيرها لضمان نجاحها. ويتضمن هذا المحور:

كلمة بعنوان “تمكين التحول الرقمي بالاعتماد على الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية”، تلقيها رانيا خلف، رئيسة قسم هندسة الذكاء الاصطناعي في مركز أبحاث آي بي إم للذكاء الاصطناعي بالولايات المتحدة.

كلمة بعنوان “الاعتماد على السحابة لتحقيق الاستفادة الرقمية الكاملة”، تلقيها ميريام ماكليمور، مديرة إستراتيجية الشركة في خدمات أمازون ويب (AWS).

كلمة بعنوان “الواقع الافتراضي والمعزز ومستقبل العمل عن بعد”، يلقيها جينا لي، الشريك المؤسس وكبير مسؤولي المنتجات في سباشيال بنيويورك.

كما يتضمن المحور 3 جلسات حوارية:

الجلسة الأولى: “تحول المؤسسات المستقبلية عبر أتمتة القوى العاملة”، يستضيفها بابار خان، أحد الفائزين بجائزة “مبتكرون دون 35” من إم آي تي تكنولوجي ريفيو، ومدير في استثمارات التكنولوجيا في نيوم ومؤسس شركة ميسيكت (MiSect) بالرياض في المملكة العربية السعودية، ويشارك فيها كل من رامي درويش، المدير الإداري في آرو لابز (Arrow Labs) بدبي في الإمارات العربية المتحدة، وبيير ضاهر، رئيس إدارة الحسابات في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى شركة جوجل بدبي.

الجلسة الثانية: “تأثير الآلات الذكية على القوى العاملة“، تستضيفها تقى الهنائي، أحد الفائزين بجائزة “مبتكرون دون 35” من إم آي تي تكنولوجي ريفيو، والأستاذة المساعدة في جامعة نيويورك أبوظبي. ويشارك فيها كل من: لبنى بوعرفة، الرئيسة التنفيذية والمؤسسة لشركة أوكرا بالولايات المتحدة، وسامر المبيض، الرئيس التنفيذي لشركة فورهات روبوتيكس (Furhat Robotics) بالسويد، وسيريل كبارة، الشريك المؤسس لشركة شارك روبوتيكس (SHARK Robotics) بفرنسا.

الجلسة الثالثة: “إعادة تصور العمل الخيري: العمل من أجل مستقبل أكثر إشراقاً للاجئين”، تستضيفها ناديا رشدي، مديرة المسؤولية الاجتماعية في داكلايف (DUCKLIFE)، وتحاور فيها حسام شاهين، رئيس الشراكات مع القطاع الخاص بالشرق الأوسط في المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

يمكنك التسجيل الآن للمشاركة في المؤتمر من هنا.

المحور الثالث: بناء مؤسسات ذات قدرة أكبر في الفضاء السيبراني

يتناول هذا المحور كيفية حماية البيانات والحفاظ على انخراط العاملين والمستخدمين في مستقبل تسوده الأتمتة. ويتضمن ثلاث كلمات رئيسية:

كلمة بعنوان “كيف يساعد الذكاء الاصطناعي في بناء قوى عاملة عن بعد أكثر إخلاصاً وقدرة وانخراطاً؟”، يلقيها مارك إسبوزيتو، الأستاذ في كلية الأعمال بمعهد إمبريزا، والشريك المؤسس وكبير مسؤولي التعلم في نيكسوس فرونتييه تيك (Nexus FrontierTech) بالولايات المتحدة.

كلمة بعنوان “تخفيف المخاطر على القوى العاملة”، يلقيها رامسيس كاليجو، كبير مسؤولي التكنولوجيا في (CyberRes) بإسبانيا.

كلمة بعنوان “توظيف التكنولوجيا في بناء ميزة تنافسية طويلة الأمد”، يلقيها فيليكس أوبرهولزرجي، الأستاذ في إدارة الأعمال في وحدة الإستراتيجية بكلية هارفارد للأعمال بالولايات المتحدة.

لا تفوت المشاركة في هذا المؤتمر والاستماع إلى آراء أهم الخبراء العالميين حول مستقبل العمل وما تحمله إلينا التقنيات الناشئة وثورة الذكاء الاصطناعي من تغييرات كبرى، وكيفية الاستعداد لها لقطف ثمارها وتجنب الاضطرابات المصاحبة لها في قيادة الأعمال والقوى العاملة، سجل الآن من هنا.

كما تشارك المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في المؤتمر كراع للتأثير.

يذكر أن إم آي تي تكنولوجي ريفيو قد نظمت أيضاً مؤتمر إيمتيك للتقنيات الناشئة، الذي يهدف إلى تسليط الضوء على أهم التقنيات التي تغير أعمالنا ومجتمعاتنا وتأثيرها على مستقبل القطاعات المختلفة، بمشاركة نخبة من المتحدثين من كبرى الجامعات والشركات التقنية الذين شاركوا خبراتهم مع الحضور في دبي.