اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: أنسبلاش/ مايلدلي يوزفول



يشير تحليل جديد إلى أنه من المحتمل أن برنامج المتاجرة بالانبعاثات في كاليفورنيا قد يبالغ في تقدير تخفيض الانبعاثات إلى حد كبير.

2021-07-29 15:12:50

28 أبريل 2019
في إطار برنامج في كاليفورنيا يهدف إلى التخفيف من التلوث المناخي، تلقى مُلّاك الأراضي في الولايات المتحدة عدة مئات من الملايين من الدولارات لقاء تخفيضات موعودة قد لا تحدث في مستويات ثنائي أكسيد الكربون. أصدرت الولاية شهادات تخفيض كربون لمشاريع يُحتمل أنها بالغت في التصريح عن تخفيضات الانبعاثات لديها بما يصل إلى 80 مليون طن من ثنائي أكسيد الكربون، أي ثلث التخفيضات الكلية التي يُتوقع أن يحققها برنامج المتاجرة بالانبعاثات خلال العقد المقبل، وذلك وفقاً لملخص سياسات ستنشره جامعة كاليفورنيا بيركلي قريباً. وتثير النتائج أسئلة مقلقة حول فعالية برنامج كاليفورنيا للمتاجرة بالانبعاثات، وهو واحد من أشهر الاختبارات على مستوى العالم لهذه الآلية المبنية على السوق لمحاربة المخاطر المناخية. وقد تم تطبيق النظام في 2013، وهو محور الجهود الطموحة في الولاية لتخفيض انبعاثات غازات الدفيئة، ويُتوقع أن يحقق 40% تقريباً من إجمالي تخفيضات الانبعاثات في كاليفورنيا. يقول داني كولينوارد (باحث مساعد في معهد كارنيجي وعضو في لجنة لتحليل تأثيرات نظام المتاجرة بالانبعاثات في وكالة حماية البيئة في كاليفورنيا) في رسالة بالبريد الإلكتروني: "إذا كانت هذه النتائج صحيحة، فهذا يعني أن جزءاً كبيراً من برنامج المتاجرة بالانبعاثات لا يؤدي إلى تخفيضات كربونية حقيقية". يسمح برنامج التخفيضات في كاليفورنيا لشركات الأخشاب والقبائل الأميركية الأصلية وغيرهم من ملاك الأراضي الخاصة ببيع نقاط لملوثي المناخ مقابل زرع الأشجار أو اتخاذ خطوات أخرى لتخفيض الانبعاثات الكربونية أو

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.



محرر رئيسي في مجال الطاقة ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو