اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


تمكن العلماء الصينيون من تحقيق إنجازات كبيرة في مجال سرعة التصوير باستخدام الكاميرات أحادية البيكسل.

2021-07-07 20:04:38

29 يناير 2019
Article image

في السنوات الماضية، ظهرت العديد من الطرق والأساليب لجعل التصوير ثلاثي الأبعاد أسرع وأقل تكلفة. وتستطيع بعض الأجهزة الاستهلاكية، مثل آيفون إكس ومايكروسوفت كينيكت، أن تلتقط هذا النوع من الصور. وفي الصناعة، أتاحت هذه الطرق تحويل التصوير ثلاثي الأبعاد إلى جزء هام من الكثير من الخطوط الإنتاجية التي تتطلب الحصول على البيانات بدون التلامس المباشر. ولكن هذه الأساليب ما تزال تعاني من محدودية كبيرة، خصوصاً فيما يتعلق بالتصوير السريع للأجسام المتحركة، وتعني هذه المشاكل أن الأنظمة العملية لا تستطيع التقاط الصور بسرعة أكبر من 1,000 لقطة في الثانية تقريباً. ولكن هذا سيتغير على ما يبدو، وذلك بفضل عمل هونجوي تشين وزملائه في جامعة تسينجوا في بكين. فقد بنى هؤلاء الباحثون نظاماً بسيطاً للتصوير ثلاثي الأبعاد يقوم بتسجيل مقاطع الفيديو بسرعة 500,000 لقطة في الثانية. إضافة إلى هذا، فقد تمكنوا من تحقيق هذه السرعة باستخدام نظام يستخدم بيكسلات منفردة لتسجيل الصور. لنبدأ ببعض المعلومات الأولية. من الناحية العملية، هناك عاملان يحدان من سرعة التقاط الصور ثلاثية الأبعاد. العامل الأول هو معدل التكرار لنظام الإضاءة، والذي يمكن أن يجمد الحركة أثناء إطلاق نمط ضوئي محدد مسبقاً على جسم ما لتحديد شكله. أما العامل الثاني فهو معدل التحديث

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.