اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image




يمكن لتكنولوجيا لومينار أن تساعد السيارات ذاتية التحكم على الرؤية لمسافة أبعد وبتفصيل أكبر.

2019-04-28 10:12:42

28 أبريل 2019
عندما التقيت أوستين راسل في سان فرانسيسكو، لم يقدر على إخفاء ابتسامته عندما ذكرت المعركة القضائية التي اندلعت بين شركة أوبر وشركة وايمو التابعة لألفابيت. قالت وايمو إن أحد كبار مهندسيها أخذ مخططات سرية لحساسات الليدار-التي تقوم بمسح العالم بالأبعاد الثلاثية باستخدام الليزر- إلى شركة النقل التشاركي. وقد ابتسم راسل لدى ذكر المعركة القضائية لأنه تبين أن حساسات الليدار التي صممتها شركته الناشئة بعد خمس سنوات من التطوير أصبحت مطلوبة في السوق، كما قال: "يبين هذا الحاجة إلى الليدار في سباق السيارات ذاتية التحكم". تعتبر معظم الشركات التي تعمل في مجال السيارات ذاتية التحكم أن حساسات الليدار ضرورية للتحرك بأمان وتمييز الأجسام مثل المشاة وركاب الدراجات. ولكن أفضل الحساسات الموجودة ضخمة الحجم، ومكلفة للغاية، كما أنها غير متوافرة بشكل يتناسب مع الطلب المتزايد. قالت ألفابيت وأوبر إنهما اضطرتا للعمل من الصفر على اختراع حساسات خاصة بهما أفضل أداء لاستخدامها في سياراتهما ذاتية القيادة، وتأمل لومينار بتقديم خدماتها إلى صانعي السيارات الذين لا يريدون اللجوء إلى هذا الخيار. لا يحمل راسل درجة جامعية، فقد ترك جامعة ستانفورد لقاء شيك بمائة ألف دولار في إطار برنامج أطلقه المستثمر بيتر ثييل لتشجيع ريادة الأعمال. ولكن راسل يقول إن قضاء فترة (قصيرة) من العمل بالإلكترونيات ساعده على تصميم حساس ليدار جديد يرى بشكل أبعد وأكثر تفصيلاً من تلك الحساسات الموجودة في السوق. ويبدو أحدث حساس من فيلوداين -وهي الشركة التي تتصدر

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.