اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: جامعة إم آي تي



ستتسبب هذه الكلية في إحداث 50 وظيفة جديدة في هيئة التدريس، والعديد من المنح الدراسية أمام الطلاب المتخرجين.

بقلم

2018-10-16 07:36:15

16 أكتوبر 2018
أعلنت جامعة ماساتشوستس للتكنولوجيا (إم آي تي) -وهي إحدى الجامعات التي احتضنت ولادة الذكاء الاصطناعي- عن خطة جريئة لإعادة صياغة برنامجها الأكاديمي في فلك التكنولوجيا، وذلك من خلال تمويل بقيمة مليار دولار، حيث ستقوم إم آي تي بإنشاء كلِّية جديدة تجمع بين الذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، وعلم البيانات، وغيرها من التخصصات الأكاديمية الأخرى. إنه أضخم استثمار مالي في مجال الذكاء الاصطناعي تُقدِم عليه مؤسسةٌ أكاديميةٌ أميركيةٌ حتى الآن. كُلِّية جديدة يجري العمل على بناء كلية جديدة للحوسبة بتمويل قدره 350 مليون دولار من قِبل ستيفن شوارزمان (وهو المدير التنفيذي للشركة المساهمة الخاصة "بلاك ستون" وأحد مؤسسيها)، كما أنه قد تبرع بالمليارات لصالح مؤسسات أخرى لدراسة القضايا المتعلقة بالذكاء الاصطناعي. وستتسبب كلية ستيفن شوارزمان الجديدة للحوسبة -بجامعة إم آي تي- في إحداث 50 وظيفة جديدة في هيئة التدريس، والعديد من المنح الدراسية أمام الطلاب المتخرجين. سيتم افتتاح الكلية في شهر سبتمبر المقبل، وسيكون مقرُّها ضمن المباني القائمة في جامعة إم آي تي قبل أن تنتقل إلى مقرها الخاص، ومن المتوقع أن يتم هذا في 2022. بيانات في كل مكان لقد بدأت البيانات والحوسبة تُحدِث أثراً كبيراً على التخصصات الأكاديمية مثل العلوم الإنسانية، والتعلم الآلي، وقد يُحدث الذكاء الاصطناعي أثراً أكبر من ذلك. وقد قال رافاييل ريف (رئيس إم آي تي) في إعلان له أن النهج الجديد كان خطوة ضرورية؛ نظراً للطريقة التي استطاع بها كل من الحوسبة، والبيانات، والذكاء الاصطناعي أن يبدأ في "تغيير شكل العالم"، وأضاف أنه سيتم تعليم الطلاب والباحثين لاستخدام الذكاء

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.