تكنوضاد تكنولوجيا

تطوير التطبيقات السريع | RAPID APPLICATION DEVELOPMENT (RAD)


ما هو تطوير التطبيقات السريع؟

نموذج متكيف لتطوير البرمجيات يتم فيه تحديث النماذج الأولية بشكل سريع بناءً على مراجعات المستخدمين، ويتكرر ذلك حتى يقابل التطبيق متطلبات العميل. وقد تم تقديم هذه النموذج لأول مرة من قبل المستشار التقني والمؤلف جيمس مارتن أثناء عمله في شركة آي بي إم (IBM) عام 1991. يعتمد نموذج تطوير التطبيقات السريع على التعاون بين فريق تطوير البرمجيات والعميل الذي يحدد أهداف المشروع والتوقعات المنتظرة منه والمشكلات التي يجب أن يعالجها.

ما هي مراحل تطوير التطبيقات السريع؟

يتألف إطار عمل تطوير التطبيقات السريع من خمسة مراحل أساسية هي:

  1. تخطيط متطلبات المشروع: يحدد فريق التطوير والعميل نطاق المشروع ومتطلبات المنتج النهائي.
  2. تصميم النموذج الأول: يقوم المطورون في هذه المرحلة بتصميم نموذج أولي، وتحسينه باستمرار وفقاً لمتطلبات العميل.
  3. بناء التطبيق وجمع مراجعات المستخدمين: بعد الانتهاء من تصميم النموذج الأولي، يقوم المطورون ببنائه بشكل سريع وتحويله إلى تطبيق جاهز للعمل. ويتم تحديث ذلك التطبيق بشكل متكرر بناءً على مراجعات المستخدمين.
  4. الاختبار: تتضمن هذه الخطوة تجربة التطبيق وضمان أن جميع أجزائه وميزاته تعمل بالشكل المخطط له.
  5. تقديم المنتج: هي المرحلة الأخيرة، ويتم فيه تقديم المنتج للمستخدمين بعد الانتهاء منه.

ما هي فوائد نموذج تطوير التطبيقات السريع؟

لنموذج تطوير التطبيقات السريع فوائد عديدة أهمها المرونة الكبيرة والتكيف مع متطلبات العملاء وإجراء التعديلات اللازمة بسرعة وسهولة خلال عملية التطوير. الأمر الذي يؤدي إلى زيادة رضى أولئك العملاء ورفع جودة المنتجات النهائية خلال وقت قصير.


مفاهيم من نفس المحور


مقالات تم ذكر هذا المصطلح فيها


بدعم من تقنيات